صحة

كيف تعالج النحافة الشديدة؟

ما معنى النحافة الشديدة؟

إن النحافة المفرطة من الممكن أن تتسبب في مشاكل صحية للأفراد، كما لو كانوا بدينين.  إذا كانوا أكثرنحافة مما ينبغي، فقد لا يكون لديهم العناصر الغذائية التي يحتاجون إليها لبناء العظام والشعر والبشرة، وقد لا يتمكن البعض من الحصول على الوزن بسبب عوامل وراثية أو أمراض معينة. لكن الحل الذي يوصي به الطبيب يمكن أن يساعدهم على اكتساب الوزن. يمكن استخدام مؤشر كتلة الجسم لتحديد ما إذا كان وزن الشخص عاديًا أو غير طبيعي. توضح النقاط التالية مؤشرات على نتائج  كتلة الجسم:

نحافة شديدة: أقل من 18.5.

وزن طبيعي: من 18.5 إلى 24.9.

وزن زائد: من 25.0 إلى 29.9.

سمنة مفرطة: 30 أو أكثر.

ماهي أسباب النحافة الشديدة؟

وهناك أسباب عديدة و مختلفة يمكن أن تؤدي إلى النحافة المفرطة، وفي بعض الحالات تكون الأسباب مترابطة، و أهم العوامل التي تسهم في إصابة الفرد بالنحافة الشديدة هي:

المرض النفسي : مشاكل الصحة النفسية يمكن أن تؤثر على قدرة الفرد على تناول الطعام ، مثل الاكتئاب ، والقلق ، واضطرابات الوسواس القهري والاضطرابات الغذائية (مثل فقدان الشهية) ، كل منها يمكن أن تؤثر على شهية المريض والصورة الجسدية للمصاب.

الأمراض البدنية أو المزمنة: تتسبب بعض أنواع الأمراض  في الغثيان والتقيؤ والإسهال، مما يجعل من الصعب الحصول على الوزن، في حين تتسبب أنواع أخرى في انخفاض الشهية

الأنشطة الرياضية المتكررة: تستهلك الرياضات عالية المستوى، مثل العدائين، كمية كبيرة من السعرات الحرارية، مما يؤدي إلى فقدان الوزن

معدل الأيض المرتفع: إذا كان معدل الأيض مرتفع للفرد، فإنه لن يزيد من الوزن حتى إذا كنت تأكل الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية.

سيرة الأسرة المرضية: يكون مؤشر كتلة الجسم منخفض  بسبب خصائص معينة ورثها من أفراد الأسرة.

كيف نعالج النحافة الشديدة؟

يمكن معالجة الحالات الخطيرة من خلال الطرق الصحية لزيادة الوزن الجيدة، أي يمكن للأفراد الحصول على نظام غذائي صحي، بما في ذلك الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية، ويمكن للأطباء التوصية بنظام غذائي معين أو تحويل المرضى إلى اختصاصيي تغذية، لمساعدتهم على اختيار النظام الغذائي الصحيح ، الذي يشمل:

تجنب السعرات الحرارية الفارغة: تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية يمكن أن يساعد على زيادة الوزن، ولكن الدهون الزائدة يمكن أن تؤثر على صحة القلب والأوعية الدموية، لذا يجب تجنب تناول المأكولات المشبعة بالسكر والملح.

إدراج طعام إضافي: يمكنك إضافة الطعام الغني بالسعرات الحرارية إلى النظام الغذائي الخاص بكم، مثل اللوز في طبق اللبن، والبذور الصيفية في سلطة أو حساء، وبذور عباد الشمس، أو زبدة المكسرات في الخبز المحمص..

وجبات طعام صغيرة موزعة ليوم كامل: بعض الناس شديدي النحافة، لأنهم لا يمكنهم تناول وجبة كبيرة، وكبديل لذلك تناول بعض الوجبات الصغيرة في اليوم.

أضف المزيد من الوجبات الخفيفة: تساعد الوجبات الخفيفة الغنية بالبروتين والحبوب الكاملة في زيادة الوزن مثل: الفول السوداني، وقطع البروتين، والخبز مع الحمص أو كمية صغيرة من اللوز.

ماذا أفعل للحصول على الوزن المثالي؟

إذا كانت المرأة الحامل أو التي تعاني من مشاكل صحية أخرى بسبب سوء التغذية،فهذه بعض النصائح و الطرق الجيدة للحصول على الوزن المرغوب

التمرين الرياضي: قد يساهم تدريب القوة بشكل خاص على  اكتساب الوزن من خلال بناء العضلات، وممارسة التمارين الرياضية في زيادة الأكل.

تناول الحلوى على فترات: كن حذرًا من كمية السكر والدهون في الطعام الذي تأكله، يمكنك تناول قطعة حلوى من وقت لآخر، ولكن كن على دراية بأن تحافظ على أن تكون المأكولات صحية ومغذية

أضف ونوّع الأطباق: يمكنك إضافة المزيد من السعرات الحرارية.

تناول الطعام بانتظام: تناول المكسرات والأجبان وزبدة الفول السوداني والفواكه المجففة كوجبات خفيفة.

مراقبة أوقات استهلاك السوائل: اختر وقت شرب السوائل لتجنب التأثير على شهية الطعام.

عصير الشرب: اشرب عصير الحليب والفاكهة كبديل عن السعرات الحرارية المنخفضة والمشروبات المغذية مثل القهوة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق