مال وأعمال

كيف نكتب سيرة ذاتية جيدة؟

لكتابة السيرة الذاتية هناك خطوات وجب علينا اتباعها، حتى تقوم بتقديم مهارات بالشكل الجيد والمطلوب. السيرة الذاتية في كل أنحاء العالم هي الخطوة الأولى للتقدم والحصول على وظيفة، لذا وجب علينا التركيز جيدا أثناء كتابتها.

أولا يتم وضع صورة مهنية في السيرة الذاتية. والمقصود هنا بالصورة المهنية هي الصورة التي تظهر شيئا من الجدية والمسؤولية. ثانيا يجب أن تكون السيرة الذاتية مكتوبة وفق معايير وخطوات معينة.

الخطوة الأولى : المعلومات الشخصية

اول قسم في السيرة الذاتية هو قسم المعلومات الشخصية، والذي يحتوي عادة على الاسم واللقب وتاريخ الميلاد، والحالة المدنية أعزبا كنت أم متزوجا. والهاتف والأيميل والعنوان.

الخطوة الثانية: التكوين الأكاديمي

ويحتوى هذا القسم على كل المعلومات المتعلقة بالدراسة الأكاديمية. ويجب احترام الترتيب الزمني أي تنطلق بذكر اخر شيء انجزته في البداية والبقية تأتي تباعا.

الخطوة الثالثة: التجربة المهنية

يحتوى هذا القسم على كامل التجارب المهنية التي خضتها. كما يتم ادراج التربصات المهنية في هذا القسم. كما يتم احترام نفس الترتيب الزمني المتبع في قسم التكوين الأكاديمي.

الخطوة الرابعة: الدورات التدريبية

في هذا القسم يتم ذكر كل الدورات التكوينية التي حضرتها. كما يتم الحفاظ على نفس الترتيب الزمني الوارد في القسمين السابقين.

الخطوة الخامسة: مهارات الإعلامية

في هذا القسم يتم ذكر كل البرامج الإعلامية التي تتقنها. وهذا القسم بالغ الأهمية باعتبار أنه يضيف قيمة كبيرة لسيرتك الذاتية. كما أن هذا القسم يمكنه أن يسهل عملية الحصول على وظائف جديدة.

الخطوة السادسة: اللغات

في هذا القسم يتم ذكر اللغات التي يتقنها الفرد. فيتم ذكر كل لغة على حدى والمستوى كتابة ونطقا. ويُعتبر المستوى الضعيف في اللغة، انطلاقا من الالمام ب300 كلمة فما فوق.

الخطوة السابعة: الأنشطة الأخرى

يتم ذكر كل الانشطة الجمعياتية والتطوعية والهوايات التي يقوم بها الفرد.وهذا القسم هو الذي يحدد ما إذا كنت نشيطا واجتماعيا وديناميكي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق