تغذيةصحة

ماذا نقصد بالصيام الطبي؟

ماهو الصيام الطبي؟

تساءل كثيرون عما إذا كان الصيام طبيا أو متقطعا، وهو نموذج أو نظام غذائي نقي يستند إلى تناوب دورة الطعام وفترة الصيام، أي أنه لا يقرر ماذا يأكل، بل متى يأكل، لذلك لم يكن نظاما غذائيا تقليديا، بل نمطا غذائيا. ومن طرق الصيام الشائعة المتقطعة الصيام 16 ساعة يوميا أو 24 ساعة يوميا، مرتين في الاسبوع، وبعد الرد على السؤال حول ما هو الصيام الطبي، من المهم ذكر كيفية عمله. هناك عدة طرق مختلفة للصيام المتقطع ، والتي تشمل تقسيم اليوم أو الأسبوع ما بين فترات الأكل والصوم. وسنأتي على ذكر الطرق الاكثر شيوعا:

النظام الغذائي 5:2:

تعتمد هذه الطريقة على استهلاك ما بين 500 و600 سعرة حرارية لمدة يومين متتاليين من الأسبوع، ولكن عادة ما تتناول الطعام لمدة خمسة أيام أخرى بشكل عادي.

أكل-صيام-أكل Eat-Stop-Eat:

هذه الطريقة تعتمد على الصيام 24 ساعة مرة في الأسبوع أو مرتين.

                                                                                                                                        طريقة 16/8:

هذه الطريقة، المعروفة أيضا باسم قانون ليانغ، تشمل لفائف الإفطار، مما يقلل من فترات الأكل اليومية إلى 8 ساعات، من الساعة 1:00 مساء إلى الساعة 9:00 مساء ثم الصيام لمدة 16 ساعة بينهما.

ماهي فائدة الصيام الطبي؟

بعد معرفة إجابات الأسئلة حول الصيام الطبي، يجب التعرف على الفوائد الصحية على الجسم، حيث يوصي العديد من الأطباء بالصيام المتقطع أو الطبي بسبب الفوائد التالية:

الوقاية من العلاج الكيمياوي

حسب فريق الدكتور لونغو أن مرضى السرطان الذين صاموا لمدة 3 ايام قبل العلاج كانوا أكثر تحصينا من مضاعفات الجهاز المناعي، الناتجة عن هذا النوع من العلاج. فالصوم عادة ما يؤدي إلى التخلص من الخلايا التالفة وتجديد الخلايا المناعية.

تدعيم جهوزية الجهاز المناعي

الصيام الطبي أو الصيام المتقطع يجدد الخلايا المناعية فعلياً؛ فعندما يكون الشخص جائعاً، يحاول الجسم توفير الطاقة، وأحد الأشياء التي يمكنه القيام بها هو تدوير العديد من الخلايا المناعية غير الضرورية، وخاصة تلك التي دُمرت، كما أظهر الدكتور لونغو في بحثه. وقد نشر فريق الدراسة على خلايا الجذع الخلوية ووجد أن الصيام، الذي كان لمدة يومين إلى أربعة أيام في فترة ستة أشهر، قد دمر خلايا مناعية قديمة ومتضررة في الفئران وخلق خلايا جديدة.

تدعيم صحة الدماغ

كما أشار الدكتور ماهروف إلى أنه بعد عدة أيام من الصيام الطبي، يتم إنتاج مستويات أعلى من الإندورفين (أي الهرمونات السعادة) في الدم، وهو ما يؤثر بشكل إيجابي على الصحة العقلية وصحة خلايا الدماغ.

تعديل أو تخفيض الكوليسترول في الدم

أوضح الدكتور ريجين ماروف من جامعة أكسفورد بالمملكة المتحدة أن استخدام الدهون لحرق الطاقة لا يساعد على تقليل الوزن فحسب، بل يساعد أيضا في الحفاظ على جودة العضلات والحد من مستويات الكولسترول في الدم والتخلص من السموم. لأن أي كمية من السموم يتم تخزينها في الدهون يتم إذابتها وإزالتها من الجسم.

تقليل الوزن

 الجسم لا يستطيع الحصول على الطاقة من الطعام أثناء الصيام، فإنه يستخدم الجلوكوز المخزّن في الكبد والعضلات، بدءاً من 8 ساعات تقريباً بعد الوجبة الأخيرة، وعند استخدام الجلوكوز المخزّن، يبدأ الجسم في حرق الدهون كمصدر للطاقة. قد يؤدي ذلك إلى فقدان الوزن.

تحذير حول الصيام الطبي

هناك بعض التحذيرات حول الصيام، وبعد الإجابة على الأسئلة حول الصيام الطبي، هناك تحذيرات بأن الناس يجب أن يعرفوا، على سبيل المثال، أولئك الذين يأخذون أدوية معينة، يجب أن تستمر في تناول الأدوية كالمعتاد، ما لم يأمر طبيبك بخلاف ذلك، بعضهم يجب أن يتوقف. يجب عليك التأكد من إعلام الطبيب بكافة المعلومات حول المريض بأنه إذا كان يعاني من مرض السكري، فهناك العديد من الإجراءات التي يجب تنفيذها.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق