صحة

معلومات عن السارس

ماهو السارس؟

ويعتبر السارس اختصارا لمتلازمة التنفس الحاد ، وهو نوع خطير من الالتهاب الرئوى الفيروسى الناجم عن الاصابة بفيروس السارس القاتل  ، ويعتقد أن الفيروس اصلا فيروس حيوانى ولكنه نقل من الحيوانات إلى البشر . وكان أول إنسان مصاب بالمرض في إقليم جوانجدونج في الصين في عام 2002، ثم تلاه وباء سارس الذي أثر على أكثر من 8000 حالة في 26 دولة في عام 2003. وقتل نحو 774 شخصاً في مختلف أنحاء العالم قبل السيطرة عليه. ولم ترد انباء عن وقوع حالات اصابة جديدة بالسارس منذ عام 2004 .

ماهي أعراض السارس؟

أعراض مرض السارس مماثلة جدا لتلك التي تظهر في  الإنفلونزا، وعادة ما تبدأ بالظهور في غضون يومين إلى سبعة أيام من الإصابة، وفي بعض الحالات قد تتأخر إلى 10 أيام، فيما يلي نستعرض أعراض مرض السارس:

  • الإسهال.
  • وجع العضلات.
  • القشعريرة
  • فقدان الشهية.
  • التعب الشديد.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الصداع

بعد ظهور هذه الأعراض، قد تبدأ العدوى في التأثير على الرئتين والجهاز التنفسي عموما، مما يؤدي إلى ظهور أعراض إضافية مثل السعال الجاف وضيق التنفس، ونقص الأكسجين في الدم الذي قد يكون قاتلا في حالات خطيرة، إذا لم يعالج المرض بشكل صحيح، قد تحدث بعض المضاعفات الخطيرة مثل فشل التنفس، وفشل الكبد، وفشل القلب ومشاكل الكلى.

 

ماهي أسباب مرض سارس؟

ويسبب مرض سارس عدوى فيروس سارس المكلل وهو فيروس مكلل يشمل أيضا الفيروس المسبب لنزلات البرد الشائعة، ورغم أن هذه الفيروسات غير خطرة على البشر فإنها يمكن أن تسبب أمراضا خطيرة في الحيوانات المصابة. ولهذا السبب يتوقع العلماء انتقال فيروس سارس من الحيوانات إلى البشر، وينتقل فيروس سارس مثل معظم أمراض الجهاز التنفسي بقطرات تصل إلى الهواء عندما يعطس شخص مصاب بالمرض أو السعال أو الحديث. ولذلك يعتقد الأطباء أن فيروس سارس ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق الاتصال الشخصي الوثيق بالمريض، كما يمكن أن ينتشر الفيروس أيضا عن طريق إسقاط قطرات على بعض الأشياء مثل المقابض في الأبواب والهواتف وغيرها. وبشكل عام، فإن الأشخاص الأكثر عُرضة للإصابة بمرض سارس هم الأكثر عُرضة للاتصال الشخصي الوثيق بشخص مصاب بمرض سارس، مثل أفراد أسرة المريض والعاملين في المجال الطبي.

كيف تقي نفسك من مرض سارس؟

وبعد انتشار السارس ، عمل الباحثون على انتاج انواع مختلفة من لقاحات فيروس السارس ، ولكن حتى الان لم يتم اختبار اى منها على البشر . في حالة تكرار الإصابة بسارس، ينصح الخبراء باتباع إرشادات السلامة، خاصة إذا كان هناك اتصال شخصي وثيق مع شخص مصاب بسارس:

  • تأكد من بقاء الأطفال في المنزل بعيدين عن  المدرسة إذا كانوا يعانون من حمى أو أعراض تنفس خلال 10 أيام من تعرضهم لسارس
  • اتبع جميع الاحتياطات اللاحقة لمدة 10 أيام على الأقل بعد زوال أعراض سارس
  • يتم غسل جميع الممتلكات الشخصية والأمتعة التي يستخدمها المريض كالأدوات والمناشف والمراتب والملابس.
  • ارتدِ قناعًا جراحيًا عندما تكون في الغرفة نفسها مع شخص مصاب بسارس.
  • ارتدِ القفازات عند التعامل مع أي مواد ملوثة، مثل سوائل الجسم لدى الشخص المصاب بالسارس.
  • اغسل يديك دائما بالماء الساخن والصابون.

كيفية العلاج من مرض سارس؟

إذا اشتبه طبيب في أن شخصاً ما يعاني من مرض سارس، فإنه سيبقيه في عزلة في المستشفى ويمنحه علاجاً مناسباً تبعاً للحالة، وفي معظم الحالات قد يشمل العلاج تناول بعض المضادات الحيوية لعلاج البكتيريا المسببة للالتهاب الرئوي. وذلك حتى يتم استبعاد الالتهاب الرئوى البكتيري او اذا كان المريض مصابا بالتهاب رئوى جرثومي مع السارس, وقد يعطي الطبيب المريض مضادات للفيروسات، بالاضافة الى مضادات للالتهاب بجرعات عالية لتقليل التورم والالتهاب الرئوى, وأثناء بقاء المريض في المستشفى، يعتمد المريض في عملية  التنفس على أجهزة التنفس الاصطناعي وفقاً للحالة. في بعض الحالات الخطيرة، قد يتلقى المريض دم البلازما المسحوب من أشخاص تمت اصابتهم بسارس، وتمت عملية شفائهم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق